تلفزيون: خان عرض على مودي التفاوض بشأن كشمير لكنه لم يتسلم ردا

أبدى رئيس وزراء باكستان عمران خان في رسالة لنظيره الهندي ناريندرا مودي استعداده لبدء مفاوضات حول جميع القضايا الثنائية، بما فيها مسألة السيادة على منطقة كشمير المتنازع عليها.

إقرأ المزيد
الأزمة الهندية الباكستانية كادت تتطور إلى استخدام الصواريخ

الأزمة الهندية الباكستانية كادت تتطور إلى استخدام الصواريخ

وذكرت قناة GEO TV الباكستانية، أن خان أعرب في رسالة هنأ فيها مودي على توليه منصب رئيس وزراء الهند لولاية ثانية، عن استعداده للتعاون معه من أجل مصلحة المنطقة بأسرها، كما أكد في رسالته تصميمه على “حل جميع المشكلات المتراكمة” بين البلدين الجارين.

لكن القناة التلفزيونية لفتت إلى أن الهند لم تستجب رسميا لهذا الاقتراح، ولم تقم حتى بالرد عليه.

وصرح ممثلو نيودلهي الرسميين مرارا وتكرارا بأن استئناف الحوار الكامل مع إسلام آباد أمر مستحيل حتى تتوقف الأخيرة عن دعم الجماعات الإرهابية في باكستان.

ولا يزال التوتر بين الهند وباكستان الناجم عن هجوم على قافلة من الشرطة العسكرية وقع في 14 فبراير الماضي في ولاية جامو وكشمير الهندية، سيد الموقف في الوقت الراهن.

وأعلنت مجموعة “جيش محمد” التي تتخذ من مسعود أزهر في باكستان مقرا لها، مسؤوليتها عن هذا الهجوم الذي أوقع 45 قتيلا في ذلك اليوم.

بعد ذلك، اتهمت الهند باكستان بدعم الجماعات الإرهابية، ورفضت إسلام آباد هذه الاتهامات ووصفتها بأنها “غير مدعومة بالأدلة”، داعية إلى إجراء تحقيق شامل مشترك.

وقد أدى هذا الحادث إلى تعقيد العلاقات المتوترة بالفعل بين نيودلهي وإسلام آباد، ووضع المنطقة مرة أخرى على حافة صراع عسكري.

عن wissam

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!