كيف يؤثر السهر لساعات متأخرة ليلا على خصوبة الرجال؟

كشفت دراسة جديدة أجرتها جامعة Aarhus أن سهر الرجال ومتابعتهم المسلسلات لساعات متأخرة من الليل، يمكن أن يعرضهم لخطر ضعف الحيوانات المنوية لديهم.

وتوصل الباحثون إلى هذه النتيجة بعد استجواب 104 رجال مشاركين في الدراسة، حول جودة حيواناتهم المنوية وعادات نومهم، في عيادات الخصوبة الدنماركية.

وتبين أن أولئك الذين سهروا لوقت متأخر من الليل، كانوا أقل احتمالا لتلبية معيار منظمة الصحة العالمية فيما يخص الحيوانات المنوية “الطبيعية”، ما يعني أن لديهم عددا منخفضا من الحيوانات المنوية، التي يمكن أن تكافح في عملية تخصيب البويضة.

ووجدت الدراسة أن نوم الرجال قبل الساعة 10:30 مساء يزيد احتمال وجود حيوانات منوية طبيعية لديهم بمعدل 2.75 مرة، كما يرتفع هذا المعدل بنحو 4 أضعاف على الأرجح، عند مقارنتهم مع أولئك الذي ينامون في وقت متأخر ليلا.

ويشهد الرجال الذين ينامون ما بين 7.5 و8 ساعات في الليلة، إمكانية مطابقة المعايير بمعدل أعلى بنحو 6.18 مرة، مقارنة بأولئك الذين ينامون أقل من 7 ساعات.

وكشفت الدراسة أن نوعية النوم، مثل عدد المرات التي استيقظ فيها الرجال في الليل، لم تحدث فرقا.

وتشير الدلائل إلى أن الحرمان من النوم يمكن أن يؤدي إلى رد فعل في جهاز المناعة، ومهاجمة الحيوانات المنوية.

وقُدمت النتائج في الاجتماع السنوي للجمعية الأوروبية للتكاثر البشري والأجنة في فيينا.

عن wissam

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!