لماذا لا يردد ميسي النشيد الوطني لبلاده في المباريات الدولية ؟

أثار النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الجدل مجددا بعدم ترديده النشيد الوطني لبلاده أمس الجمعة خلال المباراة الودية التحضيرية أمام منتخب نيكاراغوا والتي انتهت بفوز راقصي التانغو 5-1.

ويبدو أن ميسي سيذهب لخوض بطولة “كوبا أمريكا” في البرازيل، والتي ستنطلق في 14 من الشهر الجاري، دون تغيير أي من طقوسه المعتادة، ومنها أنه لا يغني النشيد الوطني لبلاده.

وظهر قائد المنتخب الأرجنتيني وبرشلونة الإسباني اللاعب الوحيد الذي بقي صامتا أثناء ترديد النشيد الوطني، لعدم اهتمامه به.

وبعد مواجهة نيكاراغوا الودية نقلت صحيفة “آس” الإسبانية تصريحات ميسي بخصوص الأمر، قائلا: “منذ أن بدؤوا بالجدل حول النشيد الوطني، وأنا لا أردده، ولم يغير ذلك شيئا.. اعتبر هذا هراء”.

ويكتفي ميسي بالاستماع فقط للنشيد ثم يقوم بالتصفيق عند انتهائه، وتابع قائلا: “يصل إلي النشيد عندما يبدأ، كما يحدث للجميع، كل واحد يعيشه بطريقته الخاصة”.

وتستهل الأرجنتين مشوارها في بطولة “كوبا أمريكا” التي تتطلع للفوز بلقبها الـ15، السبت المقبل أمام كولومبيا ضمن منافسات المجموعة الثانية التي تضم أيضا باراغواي وقطر.

عن wissam

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!