محمد عبده يذهل جمهوره في آخر حفلات العيد بالسعودية

بروفات وكواليس

محمد عبده
محمد عبده

حضر فنان العرب محمد عبده إلى الصالة الخضراء في الساعة 03:00 من عصر يوم الحفلة لأداء البروفات، حيث اختار 15 أغنية، خالدةً وجديدةً، من أعماله التي لطالما أطرب بها محبيه، واستمر في التحضير لغنائها لمدة ساعة كاملة مع المايسترو هاني فرحات، الذي يعد أحد العناصر الثابتة في الحفلات التي يحييها فنان العرب، وقد ظهر الانسجام الكبير واضحاً بينهما خلال البروفات.
كذلك وقف الفنان محمد عبده على كافة التجهيزات الصوتية برفقة أعضاء الفرقة الموسيقية.

هذا ما أكده فنان العرب لـ “سيدتي”

محمد عبده
محمد عبده

دخل فنان العرب المنطقة الإعلامية في الصالة الخضراء برفقة سالم الهندي قبل اعتلائه المسرح بدقائق، وكشف خلال ذلك مدى سعادته الكبيرة بالمشاركة في حفلات “روتانا” بمناسبة العيد في السعودية، مثنياً على نجاحها في تنظيم هذه الحفلات، وإسعاد عشاق الطرب السعوديين.
وحول غنائه في الصالة الخضراء التي شهدت ولادة أغنيته الخالدة “الأماكن”، وإمكانية أن تشهد ولادة أغنية خالدة جديدة له، تمنى “أبو نورة” في حديثه لـ “سيدتي” تكرار ذلك، مرجعاً هذا الأمر إلى ظروف الحفلة.
وتطرق فنان العرب إلى الحراك الفني في السعودية، مؤكداً أنه أخذ حقه بشكل شبه كامل، وأن السعوديين يستحقون هذه الفرحة الكبيرة، مثنياً على التنافس بين الفنانين لإحياء حفلات غنائية في السعودية، مشدداً على أن هذا الأمر إيجابي، ويصب في صالح الفن لدينا.

 

محمد عبده يفتتح وصلته بـ “من العايدين”

محمد عبده
محمد عبده

افتتح فنان العرب محمد عبده وصلته الغنائية بأغنية “من العايدين”، معيداً الجمهور إلى الزمن الجميل حينما اشتهرت هذه الأغنية في بداية حقبة السبعينيات الميلادية، وأصبح الجميع يرددها في كل عيد، وهي من كلمات إبراهيم خفاجي، وقد شاركه الحضور الغفير ترديد كلماتها.

أعمال الألفية تلهم الحضور

محمد عبده
محمد عبده

كذلك، ألهم “أبو نورة” جمهوره بالعودة إلى بداية الألفية الجديدة، وتقديم عددٍ من أعماله الخالدة في تلك الفترة، منها “شبيه الريح”، حيث تعالت أصوات الجميع مرددين معه كلماتها لما تركته هذه الأغنية من أثر كبير في نفوسهم طوال أكثر من عقدين من الزمن، ثم أبدع في غناء رائعته “مذهلة”، من أشعار الشاعر الأمير عبدالرحمن بن مساعد، ليجعل من فرحة العيد في هذه الليلة مذهلة.

فنان العرب يتغزل بالخميس

محمد عبده وسالم الهندي
محمد عبده وسالم الهندي 

وما زاد من حماس الجمهور وتفاعله غناء فنان العرب أغنيته الجميلة “ليلة خميس”، بعدها أبدع برفقة الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو هاني فرحات في الترنم بأجمل أعماله، منها أغنيته العاطفية “مهما يقولون”، و”أنا وخلي”، و”الله عليها”، و”على البال”، و”أنا حبيبي”.
كذلك، قدَّم فنان العرب عدداً من أغانيه الجديدة، منها “رماد المصابيح”، و”يا غافية قومي”، مازجاً في هذه الحفلة بين أعماله القديمة والجديدة.
وجاءت الحفلة ضمن “موسم العيد” بتنظيم من “روتانا للصوتيات والمرئيات” التي نظَّمت على مدى يومين “ثاني وثالث أيام العيد” سبع حفلات فنية بمشاركة 13 فناناً وفنانة، أطربوا الجمهور السعودي في ليالي العيد.

عن wissam

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!